لسّا موجود​

الثورة السوريّة من وجهة نظر شبابها

من رماد مدننا، من أعماق فجيعتنا والألم، لسا موجود هي صرخة بقائنا على قيد الحياة، ورمز وفاء لمن سبقونا في نضالاتهم، والذين لذكراهم الحيّة نتوجه متعهدين الحفاظ على مجموعتنا غير مؤدلجة، مستقلّة عن «الفشلة» في مؤسسات المعارضة السوريّة، وتسعى دومًا لاستقطاب السوريين والأصدقاء على اختلاف مشاربهم، لنبرهن لأنفسنا وللعالم أنّ الفجيعة لم تقتلنا ولم تقتل فينا زخم الدفاع عن الحريّة والكرامة، بل صيّرته أقوى.

 
1
2
 

أبواب

في ذكرى «ربيع الديموقراطية» السوريّ 1954، تنطلق  «لسا موجود - المدونة» لتؤكد من جديد المبادئ التي ثار من أجلها السوريون طويلاً. إنّه مشروع يتكامل مع نشاط في مواقع التواصل الاجتماعي الذي أطلقته المجموعة في تشرين الأول 2018.

تهدف المدونة لتقديم منصّة مستقلة يتبادل فيها السوريون الأفكار والتجارب حول القضايا التي صنعت ثورتهم وتصنع راهنهم ومستقبلهم، علّها تساعد الشباب السوري الثائر على إعادة اكتشاف المبادئ الرفيعة التي ثار من أجلها في آذار 2011 بعد ما علق بها الكثير من أدران الحرب والتطرف والمأساة.

تقسم المدونة إلى خمسة أبواب

رأي

مساحة حرة للتعبير عن الرأي في السياسية والثقافة والاقتصاد والمجتمع

إنترفيوز

لقاءات مع ثوّار وناشطين شاركوا في صناعة الثورة

مساحة حرّة وشهادات شخصية

منصّة لنقل أصواتكم للعالم

 

عن سوريا، الثورة، وأشياء أخرى

 

،ستقتلون كاتباً، لكنكم لن تقتلوا الكتابه..
وتذبحون -ربما- مغنيًا
لكنكم لن تذبحوا الربابه

نزار قباني

DitoyyhXkAAUY1_.jpg

سمّعنا صوتك!

برلين، ألمانيا الاتحادية

 

©2019 كافة الحقوق محفوظة لمجموعة "لسا موجود"